التخطي إلى المحتوى
هل المشي يفيد الحامل في الشهر التاسع ؟

هل المشي يفيد الحامل في الشهر التاسع ؟

هل المشي يفيد الحامل في الشهر التاسع ؟ سؤال تطرحه العديدات ممن هن على المحك و ينتظرن بفارغ الصبر لحظات الولادة التي تضع بين أيديهن الأمل المنتظر الذي انتظرنه لمدة 9 أشهر أو أقل أو أكثر بقليل، الرياضة بشكل عام مفيدة للحامل خاصّةً في الشهر التاسع منه، فالكثير من الأمهات بل والأطباء أيضاً ينصحون الحامل بالمشي خلال الشهر الأخير للحمل، لتيقنهم بأنّه رياضة مفيدة وجيّدة لها،  تنصح الحامل وبشدَّة بممارسة رياضة المشي بمعدل مرتين أو ثلاث مرَّات أسبوعياً لمدَّة نصف ساعة، أو ساعة ويمكنها تقسيم الفترات. و يعتبر ذلك مهمّاً صحياً ونفسياً، ويساعد الجنين على الاستعداد للخروج من الرحم. و لرياضة المشي أهمية خاصة خلال الشهر الأخير للحامل سواء كان ذلك الحمل الأول لها أو كانت متعددة الولادات سابقا ومن تلك الفوائد :

  • يقوّي عضلة القلب، ويرفع من معدل توزيع الدم إلى أنحاء الجسم المختلفة.

  • الحفاظ على وزنٍ مناسبٍ ولياقةٍ جيدة خلال فترة الحمل التي يرافقها عادةً اكتساب وزنٍ زائدٍ خاصّةً في الشهور الأخيرة للحمل، فالمشي يعمل على حرق السعرات الحرارية، كما أنّه يحافظ على شكل وتناسق العضلات.

  • مفيد لصحّة الحامل من ناحية أنّه يقلل من فرص الإصابة بسكري الحمل، حيث تعاني الكثير من النساء الحوامل من نسب سكري مرتفعة في الدم أثناء الحمل؛ أمّا بالنسبة للحوامل اللائي يعانين من السكرّي قبل ذلك، فإن المشي يساهم في الحفاظ على أن تبقى نسبة السكّري في الدم ثابتة دون تغييرات متطرفّة كالانخفاض والارتفاع بوتيرة سريعة جدًا.

  • كما أنّه يساعد على الحفاظ على ضغط الحامل، والذي يرتفع عادةً خلال هذه الفترة الصعبة، وذلك من خلال تنظيم ضغط الدم، كي لا تعاني المرأة من الانخفاض المفرط في ضغط الدم أو الارتفاع المفرط فيه.

  • يساعد المشي في تحسن حالة الحامل النفسية، وتجنّب الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة الذي قد يصيب بعض النساء، و يساهم المشي في طرد الأندروفين، وهي مجموعة الهرمونات، المسبّب للتوتر خارج الجسم، ما يعني توترًا أقل

  • يمنح الجسم الطاقة والنشاط والحيوية ويساهم في طرد السموم خارج الجسم عن طريق عملية التعرق التي ترافق المشي .

  • يساعد أيضاً في تسهيل عملية الولادة وتقصير مدّتها .

  • يساعد المشي في تقليل الإمساك الذي يصيب الحامل خلال مدّة الحمل

  •  يعتبر المشي مفيداً للجنين أيضاً، حيث إنّه يساعده في التخلّص من أي وزنٍ زائد عن المعدل الطبيعيّ لوزن الجنين ولكن تجدر الاشارة أنه في بعض الحالات المتطرفّة يكون وزن المولود كبيرًا جدا بحيث لا يمكن ولادته طبيعيًا دون تدخّل جراحي طبّي وهنا لن يكون للمشي أهمية كبيرة  ..

  • المشي على السلالم وصعودها يساعد على نزول الجنين إلى منطقة الحوض استعداداً للولادة.

يرجى الانتباه أنه إذا بدأت لديك علامات المخاض والولادة ، أن لا ترهقي نفسك بالمشي . ربما يكون المخاض مجهداً وأنت لا ترغبين في استنفاذ كل طاقتك قبل أن تبدئي مخاضك.

التعليقات