“صالات الافراح ” تحذر الحكومة الأردنية من عودة الأردنيين من إقامة الافراح بالمزارع

تم التحذير من قبل نقيب قاعات الأفراح ومكاتب تنظيم الحفلات “تحت التأسيس” مأمون المناصير، اليوم الاثنين، من تداعيات القرارات التي صدرت بتاريخ 12/12/2021 عن وزارة الصحة قائلا، إن الإجراءات الخاصة بفحص “PCR”، ستدفع المواطنين للإقبال على المزارع.وووضح المناصير في تصريح خاص له ، أن معظم الأردنيين، سيتجهون بعد قرارات الحكومة الجديدة، إلى المزارع لإقامة حفلات زفافهم، دون الدخول في “دوامة” فحص “PCR” سلبي، إضافة إلى شهادة تلقي جرعتين من المطعوم.ووضح أن قرارات وزارة الصحة عقدت من الأزمة التي تعاني منها صالات الأفراح، بحيث ستغلق معظم هذه الصالات بسبب فصل الشتاء وعودة طلبة المدارس والجامعات إلى التعليم الوجاهي.وأشار إلى أن فرض الحكومة على الحاضرين لحفل الزفاف، إثبات الحصول على جرعتي لقاح كورونا، إضافة إلى نتيجة سلبية لفحص PCR، قرار غير مدروس، ويضر بالقطاع، وبحاجة إلى التوضيح من قبل الجهات المعنيةولفت المناصير إلى أن صالات الأفراح التزمت في المدة الماضية بتعليمات وزارة الصحة التي تقضي بفحص درجة الحرارة، إضافة إلى التباعد بين الأشخاص.و قال مسؤول ملف كورونا الدكتور عادل البلبيسي ، إن قرار إجراء “فحص بي سي ار”، جاء بناء على توصية من لجنة الأوبئة، وعليه وافق رئيس الوزراء بالموافقة على التوصية.وأضاف البلبيسي في تصريح له ، أي شخص قادم من الخارج سيجري فحص كورونا، وفحص قبل 72 ساعة من بلد القدوم، بغض النظر عن مدة التطعيم، ومدة إقامته في الخارج بدءا من يوم الأحد القادم .وتحدث أن قيمة الفحص 20 دينار في المطار، وأنه لا انتظار للنتيجة عدا الدول التي أعلن عنها المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، خلال 24 ساعة.ولفت البلبيسي إلى وجود حالات مشتبه بإصابتها في متحور أوميكرون، وأن هناك 6 أشخاص موجودون حاليا بالحجر المؤسسي في أحد فنادق العاصمة عمان، وجميع نتائج المخالطين للمصابين بمتحور أوميكرون سلبية، ومحجورين منزليا.وأكد اتخاذ قرار بتشديد الإجراءات الخاصة بحفلات رأس السنة والأعراس. ويجب على الحاضرين لحفل زفاف، أو حفلات رأس السنة، إثبات حصوله على جرعتي لقاح كورونا، وإبراز فحص “بي سي آر”، سلبي النتيجةوأشار إلى أن سريان القرار يبدأ من تاريخ 12 كانون الأول الحالي، ووزارة الصحة ليست الجهة المعنية بتنفيذ القرارات.وسمحت الحكومة لصالات الأفراح ومنشآت تنظيم الحفلات بالعمل بطاقة استيعابية 50٪ وبحد أقصى 100 شخص بما في ذلك منطقة المثلث الذهبي اعتبارا من تموز/يوليو الماضي.وكان يتعيّن على الصالة والمنشأة الراغبة بإعادة العمل تقديم طلب لدى الجهة المسؤولة والتوقيع على التعهد الخاص بالالتزام بالبروتوكولات الصحية.ويُشترط مرور 21 يوماً على تلقي الجرعة الأولى من اللقاح الواقي من فيروس كورونا لجميع الكوادر في المنشأة، ومرور 21 يوما على تلقّي الجرعة الأولى من اللقاح لمرتادي الصالات، مع منع اصطحاب الأطفال.وكذلك يُشترط الالتزام بالبروتوكولات الصحية، وتسمية مراقب صحة وقائية من موظفي المنشأة لضمان العمل بتدابير السلامة والوقاية الصحية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.