التخطي إلى المحتوى
عائلة الجندي معارك ابو تايه: ابننا بريئ و نطالب الحكومة الاردنية بالغاء الحكم الصادر بحقة

عائلة معارك أبو تايه والمدان في مقتل ثلاث مدربين عسكرين اميركيين العام الماضي 2016- على براءته وتطالب الحكومة الاردنية بالغاء الحكم الصادر بحقه، “وتتهم عشيرة الحويطات الحكومة بالتستر على الحقيقة” وتعتبر ابنها كبش فداء.

عشيرة الحويطات في الاردن

تقول عشيرة الحويطات إن الحكومة الاردنية تخفي تفاصيل الحادث التي من شأنها تبرئة ابو تايه(39 عاما) الذي أدين في حزيران الماضي بمقتل 3 أفراد من القوات الخاصة الامريكية وهم الرقيب ماثيو سي ليولين (27عاما)، من كيركسفيل بولاية ميسوري، والرقيب كيفين جاي ماكينور (30عاما) من توكسون والرقيب جيمس إف موريارتي (27عاما) من كيرفل بولاية تكساس.

حيث كان العسكرين الثلاث من ضمن فريق برنامج تديره وكالة المخابرات المركزية الاميركية ( سي آي أي ) لتدريب أفراد جماعات المعارضة السورية في الاردن، عندما تعرضوا للقتل عند بوابة الملك فيصل الجوية في الجفعر جنوب الاردن في الرابع من نوفمبر / تشرين الثاني لعام 2016.

وتتناقض عائلة معارك ابو تايه لتفاصيل الحادثة التي أدت إلى إطلاق النار على العسكريين الأميركيين الثلاث- بشكل حاد على الرواية الرسمية لنفس الحادثة.