معلومات هامة عن السجين الهارب من سجن”سواقة” وكيفية هروبه

كشف مصدر أمني اليوم الاثنين، عن الجريمة المسجون بسببها النزيل الذي فر الليلة الماضية من مركز إصلاح وتأهيل سواقة.

ووفق المصدر الأمني، فإن النزيل مدان بجناية الشروع بالقتل.

وكان الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام، العقيد عامر السرطاوي، قال إنه جرى تشكيل لجنة بحث وتحقيق في حادثة فرار نزيل في أحد مراكز الإصلاح والتأهيل مساء الأحد.

‏وأضاف الناطق الإعلامي أنه ‏ولدى إجراء التفقد المسائي لنزلاء أحد المراكز لم يُعثر على ذلك النزيل داخل المركز، حيث جرى على الفور فتح تحقيق للبحث عن هذا النزيل وإجراء التحقيق في كيفية فراره من داخل المركز.

مصادر خاصة جداً أكدت، انه قد تم توقيف ستة رجال امن عام من مختلف الرتب على اثر فرار سجين ظهر يوم امس.

وأكدت ذات المصادر ان السجين سكان قرية ام الرصاص ويدعى (ص.ح) وقضيته هي الشروع بالقتل.

وبحسب المعلومات الواردة فان العديد من كاميرات المراقبة معطلة ولا تعمل، وان الكوادر كانت غير كافية حيث تمت عملية الفرار وفق خبرة واسعه للسجين ومعرفته بأدق التفاصيل داخل سجن سواقة.

ويعتبر السجين من أرباب السوابق وهو ليس بشخصية سياسية او مسؤول سابق .

وفي تفاصيل عملية الهروب تمكن السجين من خلال المعلومات الأولية غير مؤكدة ان هناك شاحنتين او اكثر محملتان بالخزائن قد تمكن من الاختفاء في احداهما وكان على مسؤولي المهاجع تفقد النزلاء بعد الساعة الثانية عشرة ظهرا الا ان عملية التفقد قد كانت متأخرة، حيث جرى بعد ذلك عملية تفتيش واسعه وإعلان حالة الطوارئ.

حيث يتوقع ان السجين اختفى في احدى الخزائن المكدسة فوق بعضها البعض والتي من الصعوبة البالغة امكانية تفتيشها وتنزيلها عند البوابة مرة اخرى لوزنها الكبير واعدادها المهولة، مما يدلل على ان السجين هو محترف واستغل الوقت والمكان والمركبات والحمولة ليهرب بهذه الطريقة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.