التخطي إلى المحتوى
خطورة العمل بالزي الأسود في المانيا
خطورة العمل بالزي الأسود في المانيا

العديد من الناس يحلم بالعمل في المانيا ولكن ثمة العديد من الاجراءات التي يلزم علي الفرد القيام بها والفرص الضعيفة التي يستطيع بواسطتها ان يعمل في هذه الجمهورية ولذا الداعِي ثمة ما يسمي بالعمل الاسود ، وذلك الشغل هو ان يقوم الانسان بالعمل في المانيا دون ان يكون لدية عقد عمل في الموضع الذي يتواجد فيه ومن المعلوم ان في هذا مخالفة لنصوص التشريع الالماني حيث ان التشريع الالماني مقال علي ان اي فرد يعمل داخل اقليم الجمهورية يلزم ان يكون لدية عقد عمل متفق علية ويعمل بمقتضاه، وذلك يشكل العديد من الخطورة علي العامل وصاحب الشغل.

خطورة العمل بالزي الأسود في المانيا

العامل في المرة التي يتم فيها إخضاع العامل بلا عقد عمل يتم تطبيق عقوبة مالية مالية علية والتي تبلغ في المرة الاولي الي 5000 يورو اما ان تم ضبطه للمرة الثانية فان الحكومة تقوم بمضاعفة المبلغ المذكور الي 10000 يورو وان تكررت هذه الإنتهاكات عديدة مرات يمكن ان يؤدى ذلك الي صرف الحكومة الي تنفيذ عقوبة مالية السجن كعقوبة منها علي مخالفة ذلك العامل لقوانين المانيا الذي يعمل بها .

اما صاحب العمل : فهو معرض للكثير من المسائلة ايضا والتي تتمثل في ان السلطات الالمانية تقوم بفرض العديد من الغرامات المالية التي يمكن ان تصل قيمتها الي اعداد كبيرة جدًا علي صاحب العمل الذي يعمل بالأسود مع عاملة او من يخالف قوانين العمل في المانيا .
وفي حالة تكرار المخالفة القانونية في قوانين العمل فمن الممكن تكرار مضاعفة الغرامة الي المبالغ النقدية الكبيرة التي يقوم بسدادها صاحب العمل من مالة .
واما ان تكررت المخالفات لعدة مرات فهذا يسمح للسلطات ان تقوم في بعض الاحيان بتطبيق السجن علي صاحب العمل .