التخطي إلى المحتوى
الرئيس الأمريكي ترامب يتراجع في لحظة عن توجية ضربة عسكرية ضد إيران

تحدثت صحفية أمريكية أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أقرر يوم أمس بتنفيذ ضربات عسكرية ضد أهداف إيرانية كرد على إسقاط الطائرة لكنه تراجع عن قراره فجر اليوم الجمعة.

صحيفة نيويورك تايمز 

قالت صحيفة نيوريورك تايمز عن مسؤولين رفيعين في البيت الأبيض قولهم أنه كان مخططا ان تشمل الضربات الأمريكية ” بضعة” أهداف إيرانية.

حينها حملت إيران الإدارة الأمريكية المسؤولية عن ” عن أي عمل أستفزازي”، مؤكددا أن طائرو الأستطلاع الأمريكية التي أستقطتها صباح يوم أمس الخميس أخترقت المجال الجوي الإيراني.

وأضافت صحيفة تايمز الأمريكية أن هذة الضربات كانت من المفترض أن تستهدف بطاريات صواريخ وأجهزة إيرانية 

ونقلت الصحيفة عن مسؤول في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن إعداد العملية كان يسير بشكل جيد حيث أقلعت الطائرة واتخذت البوارج الحربية مواقعها عندها قرر ترامب إلغاءها قبل إطلاق أي قذيفة.

التليفزيون الإيراني 

عرض التليفزون الإيراني صورا لما قال إنها أجزاء من الطائرة. وتحدثت وسائل إعلام إيرانية” وضعت تحت تصرف القوات المسلحة الإيرانية.

وأشارت بعض الأخبار الأمريكية إن دبلوماسيين ومسؤولين بارزين كانوا في أنتظار الضربات قبيل الساعة السابعة مساء بتوقيت العاصمة الأمريكية واشنطن (قبيل الفجر بتوقيت الشرق الأوسط)، بعد المشورات المكثفة التي أجراها دونالد ترامب مع كبار مستشاريه وأعضاء بارزين في الكونغرس في البيت الأبيض.

التعليقات