التخطي إلى المحتوى
الكشف عن خفايا مثيرة عن قاتل السفير الروسي

ذكرت الصحيفة التركية “ملليت” أن قاتل السفير الروسي في تركيا أندرية كارلوف من المرجح أنه خطط على الأعتداء على السفير الامريكي كذلك، فيما نقلت الصحيفة في يوم امس الخميس عن المحققين اغتيال السفير كارلوف أن قاتله مولود ميرت الطنطاش اطلع على الانترنت قبل ارتكاب الجريمة على معلومات ليس حول السفير الروسي فحسب، بل والسفير الامريكي جون باس كذلك.

ويرجح المحققون في هذا السياق أن الطنطاش كان يستعد لتنفيذ عملية الاعتداء على السفير الأمريكي، كما بحث الطنطاش، وفقاً للصحيفة، عن معلومات حول انشطة مركزي الثقافة الروسي والامريكي في انقرة، وفق ما نشرت الوكالة الروسية ” نوفوستي”

فيما تشير الصحيفة إلى أن النيابة العامة التركية وجهت إلى خدمة البريد الاكتروني GMAIL طلب بتقديم رسائل لها حذفها الطنطاش، لكن GMAIL قالت على أنه من المستحيل إستعادة رسائل محذوفة، وتوجة بعد ذلك المحققون إلى مكتب التحقيقات الفدرالي الامريكي مطالبين منه مساعدتهم في حل القضية والإطلاع على محتويات هاتف الطنطاش.

يذكر ان السفير الروسي اندرية كارلوف لقي مصرعة في 19/دسميبر/ كانون الأول الماضي أثناء افتتاح معرض للصور الفوتوغرافية حول روسيا، بعد ما اطلق ميرت الطنطاش، وهو عنصر في الشرطة التركية، وقام في اطلاق النار على السفير الروسي.

(الوكيل)