التخطي إلى المحتوى
روسيا تبث صور لأثار تاريخية مدمرة في تدمر

التقطت طائرات روسية بدون طيار صور للدمار الذي الحقت تنظيم الدولة داعش بالمواقع الاثرية في مدنية تدمر في سُوريا، حيثُ ظهرت هذة الصور باللون الأسود والأبيض بتاريخ 5 فبراير / شباط الحالي، المسرح الروماني الذي اصبح اليوم ركام واعمدة التيترابيل التي قد اختفت بالكامل.

وفي بيان صادر من الوزارة ان الصور تبين الأرهابيين فجروا منصة التمثيل وهو الجزء المركزي من المسرح الروماني واعمدة التيترابيل.

حيث قالت الوزارة ان طائراتها قد رصدت تحرك شاحنات في المنطقة المحيطة في الموقع الأثري ورجحت ان تكون تلك شحنات من المتفجرات نقلها عناصر تنظيم الدولة الأسلامية داعش الى الموقع كي يحدث دماراً اكبر في بالمعالم التاريخية.

وقد اعلن مدير هيئة الآثار السورية الشهر الماضي عن موجة التدمير الجديد، فيما وصفتها منظمة الامم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة بنها جريمة حرب وتصفية ثقافية.

وقبل خروج تنظيم الدول داعش في مارس /آذار في عملية عسكرية مدعومة من روسيا دمر عناصرها معابد مشهورة وقبورا أثرية في الموقع.