التخطي إلى المحتوى
بالفيديو عمرو أديب الحكومة احتارت في تحديد أجازة أكتوبر ” فلعبوا عليها الرافة فطلعت الخميس”
ارشيفية عمرو اديب

قال الاعلامى عمرو أديب في برنامجه كل يوم الذي يقدمه على قناة اون اى الفضائية،أن مواقع التواصل الاجتماعي يقتبسون كلامه في البرنامج ويقومون بكتابة أخبار عليه، وان السوشيل ميديا عملت عنوان كبير أوى وهو أن عمرو أديب يطالب بإلغاء إجازة 6 أكتوبر .

وأوضح أديب أن كلامه أتفهم خطاء لان المطالبة بإلغاء إجازة 6 أكتوبر تعتبر كارثة وفيها محاكمة عسكرية، ولكن أن مطالبة هو أن إذا توافق يوم 6 أكتوبر مع إجازة ما نخدش بداله أجازة أما لو كان يوم عمل عادى نأخذها إجازة عادى ونحتفل عادى لكن توافق الجمعة ونأخذ الخميس أو السبت بداله إجازة.

وأضاف أديب أن اليوم عمل في مصر يكلف الدولة 25 مليار جنية، وان من يقارن مصر بالإجازات الموجودة في أمريكا، فهل نحن مثل أمريكا هل نحن نعمل مثل أمريكا والصين فعندما نصل ونعمل مثل هذه الدول وقتها فقط  نستطيع الحصول على الإجازات المناسبة في اى وقت، لكن الآن يجب أن نعمل لأننا أصبحنا نحصل على أجازات كثيرة وهكذا يكلف الحكومة الكثير من الأموال .

وأردف أديب أن الحكومة ورئيس الوزراء احتار كثيرا في تحديد يوم أجازة أكتوبر هل نختار يوم الخميس أجازة ولا يوم السبت بدلا من 6 أكتوبر الموافق الجمعة، فاستقروا على أنهم يلعبوا عليها “رفه” أو ظهر لو طلعت صورة يبقى السبت ولو طلعت كتابة يبقى الخميس وفى الأخر لعبوا وطلعت كتابة وبقت الخميس فقرروا أن الإجازة تبقى الخميس.