التخطي إلى المحتوى
ردود افعال اقتصاديين بعد صدور ” الفاتورة المستحقة” وتراجع وزارة العمل

كتب- احمد ابو اجميل – ناشد العديد من مالكي المؤسسات وزارة العمل بمنح مساحة لتسديد فواتير رسوم العمالة أو توزريعها على السنة، وذلك بعد صدور الفاتورة “المجمعة”  اليوم والتي تشتمل رسوم العمالة لدى أصحاب المؤسسات.

وكما علق أصحاب الأعمال على هذة الفاتورة بقلولهم أنها ستسبب في تعثر المشاريع الصغيرة والمتوسطة، كما علق عدد من المختصيين والكتاب على هذا القرار في ردود أفعال أغلبها كانت تنتقد إصدار قرار كهذا دون توضيح في دراسة وهو الأمر الذي اكدته وزارة العمل نفسها بقيامها بتغيرات لمواعيد صدور الفاتورة كما هو مبين في البيان.

خالد سليمان

قال خالد سليمان بأنه ما دام المقيم يدفع ضريبة القيمة المضافة على السلع وعلى الفواتير الكهرباء والماء والغاز والنقل وإيجار السكن والوقود، فلا أجد أي مبرر لرسوم العمالة، ستثقل كاهل الأعمال في فترة ركود وستزيد تكلفة معيشة المواطن.

ومن جهته أكد فضل البو عينين أن القطاع الخاص بما فية المنشآت الصغيرة بحاجة إلى رؤية شمولية تحقق أهداف التوطين الوظيفي والإستثماري ولا تتسبب في أضرار عميقة.

وعلى السياق ذاته، أشار برجس البرجس بأنه قبل شهر صدرت أوامر ملكية بدعم القطاع الخاص بي 72 ملياراً نظراً لمعاناته.