قرار مرتقب بشأن تعويضات المزارعين المتضررين من جفاف سد الوالة والحرائق

 كشف مصدر مطلع أن مجلس الوزراء سيتخذ قرارا بشأن صرف تعويضات للمزارعين المتضررين من جفاف سد الوالة والرياح والحرائق في منطقة وادي الأردن في جلسته المقررة غدا الأحد.

وتحدث المصدر في تصريح له، إن المجلس سيقرر صرف التعويضات والسير بالإجراءات القانونية وذلك بعد حصر قيمة الأضرار من قبل اللجان المختصة.

وبحسب تقديرات اللجان المختصة فقد بلغت قيمة تعويضات المزارعين المتضررين من الحرائق نحو مليوني دينار.

من جهته أكد وزير الزراعة خالد الحنيفات في تصريحات سابقة أنه سيجري تعويض المزارعين بشكل كامل عن حرائق ممتلكاتهم في وادي الأردن.

وأشار الحنيفات إن الوزارة أحصت أضرار شبكات الري والأشجار والمضخات، وستدفع التعويضات من صندوق المخاطر الزراعية وفق آلية حسابية.

وبيّن أن الإحتلال الإسرائيلي لم يعوض الأردن عن خسائر الحرائق التي وقعت في الصيف في منطقة الأغوار حتى الآن.

وأوضح أنه سيتم تعويض نحو 2000 دونم من المزارع المتضررة من جفاف سد الوالة، مشيرا إلى أنه سيتم تسليم التعويضات للمزارعين بمقدار 200 دينار عن كل دونم.

وأتى حريق كبير مصدره الأراضي المحتلة، حزيران الماضي، على نحو 150 دونما مزروعة بالقمح والحمضيات في وادي الأردن ملحقا أضرارا كبيرة بالمزارعين ومحاصيلهم.

وكانت الإرادة الملكية السامية قد صدرت بالموافقة على القانون المعدل لقانون صندوق إدارة صندوق المخاطر الزراعية 2021، في آذار الماضي.

وبحسب نص الإرادة فإنه يعمل بالقانون المعدل بعد مرور ثلاثين يوما من تاريخ نشرة في الجريدة الرسمية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.