التخطي إلى المحتوى
مفاجآت وصدمات بإنتظار المواطنيين الاردنيين

كتب – احمد ابو اجميل – منذ الأسبوعين الماضيين والمواطن الاردني يتلقى أخبار صادمة ومفآجة من رفع الاسعار  بداية من البدء في رفع الخبز، كما طالت بعض السلع والمواد الغذائية والتموينية فضلاً عن ارتفاع أسعار المحروقات والكهرباء.

رفع الأسعار لامس كافة شرائح المجتمع واثر على بشكل كبير على المواطن الاردني وبالخصوص أصحاب الطبقة المتوسطة التي بدات تتأكل وعمل على زيادة فقر الطبقة الفقيرة مما دفع العديد من الأسر على مواجهته من خلال تخفيف الأستهلاك قدر الإمكان وحت ان كان ذلك حساب قوت أبنائها وغذائهم.

منذ الأسابيع الثلاث الأخيرة وهو يتلقوا اخبار رفع الأسعار تباعا فبدأت عملية الرفع والصدمة الكبرى للمواطنيين من خلال رفع أسعار الخبز والذي قد بدأت يوم 27/01/2018، والذي تسبب في رفع أسعاره بإنخفاض استهلاكة بنسب عالية وصلت ايامها الأولى أكثر من 50% بحسب نقيب اصحاب المخابز والحلويات، وكانت الحكومة الأردنية قد رفعت اسعار الخبز وقد حددت كذلك سقوف سعرية لكل من الخبز الكماج الصغير 0.40 قرشا وخبز الكماج الكبير الى 0.32 قرشا وخبز الطابون الى 0.35 قرشا.

ما ان استفاق المواطنين الاردنيين من وقع صدمة الخبز حتى تلقوا رفع أسعار المحروقات النفطية للمرة الثانية خلال العام الحالي وبأقل من شهرين، وفي اليوم الذي يلي رفع أسعار المحروقات صدم الأردنيون برفع لأسعار الكهرباء طال غالبية الأسر الاردنية.

(الوكيل)