التخطي إلى المحتوى
قصة ملاك الزبيدي التي ابكت مواقع التواصل الاجتماعي

تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي قصة ملاك الزبيدي التي ابكت العالم العربي بعد معاناة استمرت اياماً، لفظت

ابنة النجف في العراق ملاك الزبيدي فجر اليوم السبت الفاظها الاخيرة معلنة استسلامها بعد أن توقف معظم وظائف

جسدها قبيل ساعات قليلة.

واعنلت نورا الزبيدي على حسابها  الفيس بوك  رحيل شقيقتها التي هزت قصتها العراق وتحولت الى رأي عام يتعلق بانتهاكات اللاحقة بالمرأة في بعض المناطق العراقية وحول العام كذلك.

ونقلت العربية وفاة ملاك بسبب توقف احدى وظائف الرئتين والكلى، كانت قضية ملاك شغلت الشارع العراقي منذ اسابيع بعد ان أقدمت على حرق نفسها،إثر خلافات وتعنيف من قبل زوجها، بحسب ما أفادت أمها وأختها في تصريحات صحفية.

ملاك الزبيدي هي فتاة عراقية تقطن في محافظة النجف العراقية، وهي من مواليد 2000، بحسب ما افادت أم الفتاة وشقيقتها ان ملاك كانت تتعرض للتعنيف من قبل زوجها التي حرمها من زيارة اهلها اكثرمن 8 شهور، ومنعها كذلك من زيارتهم او حتى التواصل معهم، ثم قام بعدها بضربها وتعنيفها لينتهي بها الامر ان تحرق نفسها والإعلان أنها حاولت الانتحار.

 

التعليقات